خبير اقتصادي: تقييد قيمة تحويل المبالغ المالية يمكن أن يعرقل الأعمال التجارية

خبير اقتصادي: تقييد قيمة تحويل المبالغ المالية يمكن أن يعرقل الأعمال التجارية

اعتبر الأستاذ في كلية الاقتصاد بجامعة دمشق د.عابد فضلية أن تقييد قيمة تحويل المبالغ المالية أمر مؤقت من أجل لجم التضخم، بحيث لا تكون الكتلة النقدية المتوفرة بين أيدي الناس أعلى من الكتلة السلعية، مشيراً إلى أن هناك تشدداً مبالغاً فيه بهذا الأمر، خاصة أنه سيعرقل الأعمال التجارية سيّما بين المحافظات. 

وأكد د.فضلية في تصريحات اذاعية أن هذا الإجراء، وفقاً لاعتقاده، يمكن اعتباره استثنائياً ومؤقتاً تبعاً لسياسة المركزي، ولتحقيق هدف معين ولن يستمر لأشهر، لافتاً إلى أن هناك جوانب إيجابية وسلبية لأي قرار يتخذ، ويمكن الاعتماد على خدمات بعض المصارف التي تقدم خدمات سريعة كحل بديل. 

وكشف د.فضلية في حديث لاذاعة شام اف ام المحلية أنه قبل الأزمة صرح المركزي أنه يدخل 7 – 9 مليون دولار يومياً عن طريق الحوالات الخارجية إلى البلاد، ويمكن اعتماد هذا الرقم إلى اليوم، وخلال الأشهر الأخيرة ازدادت التحويلات عن طريق الأقنية الرسمية بعد محاولة المركزي المقاربة بين سعر الصرف لديه وبين السوق السوداء، ما دفع الناس للاعتماد عليه لعدة أسباب أبرزها الضمانة والأمان، حتى ولو كان فارق السعر قليلاً جداً. 

من جانب آخر ذكر د.فضلية أن الأموال السورية المستثمرة بالخارج تعادل أكثر من 100 مليار دولار، والتي ساهمت بتحسين واقع الاقتصاد وساندته بطريقة أو بأخرى.

شارك برأيك .. لتكتمل الصورة


آخر المقالات

استطلاعات الرأي

يجب ان تختار خيار قبل ارسال التصويت
هل تعتقد أن الوقت قد حان لبدء تطبيق الدفع الإلكتروني في سوريا؟
نعم، حان الوقت لبدء تطبيقه وفرضه فوراً وهو ضروري للاقتصاد
لا، يجب إعداد بنية تحتية تقنية ومن ثم البدء بفرضه
لا، غير جاهزين بالوضع الراهن نهائياً لتطبيق الدفع الإلكتروني
النتائج
نعم، حان الوقت لبدء تطبيقه وفرضه فوراً وهو ضروري للاقتصاد
لا، يجب إعداد بنية تحتية تقنية ومن ثم البدء بفرضه
لا، غير جاهزين بالوضع الراهن نهائياً لتطبيق الدفع الإلكتروني