تراجع أعداد الولادات في سورية إلى النصف

تراجع أعداد الولادات في سورية إلى النصف

تراجعت أعداد الولادات في سورية إلى النصف بسبب الظروف الاقتصادية السيئة وارتفاع التكاليف بحسب ما كشفه رئيس جمعية المولدين النسائيين والأستاذ في كلية الطب البشري بجامعة دمشق مروان الحلبي.

وقال الحلبي لموقع "أثر برس" المحلي، إن "نسبة الولادات كانت قبل عام 2010 تصل إلى 550 ألف ولادة سنوياً، وهي آخر إحصائية أجرتها الجمعية، مضيفاً أن "عدد الولادات يتناقص إلى النصف بسبب الظروف الحالية".

وأوضح أن "الناس حالياً تؤجل الحمل والولادة نظراً للظروف الاقتصادية السيئة، بالإضافة إلى أن سفر الشباب وهجرتهم لعب دوراً كبيراً في تقليص عدد الولادات، ناهيك عن تكاليف الحمل والولادة ومصاريف الأطفال التي باتت غالية جداً، وليس بمقدور الموظف العادي تحملها".

واعتبر الحلبي أن "بعض العائلات باتت تؤمن بحتمية تنظيم الأسرة بسبب تراجع الأوضاع المعيشية، لا بسبب الإجراءات التوعوية، فكل أب وأم من المتزوجين حديثاً يدركان جيداً أن إنجاب المزيد من الأبناء يجلب إليهما مآسي اقتصادية واجتماعية، وسط النظرة التشاؤمية للمستقبل وعدم وجود أفق حقيقي لكسب المزيد من المال".

شارك برأيك .. لتكتمل الصورة


استطلاعات الرأي

يجب ان تختار خيار قبل ارسال التصويت
ما هو تقييمكم لتجربة التتبع الالكتروني للميكروباصات Gps
جيدة.. ساهمت بحل أزمة النقل الداخلي
مقبولة.. خففت من الازدحام وساعات الانتظار
سيئة.. لا زال هناك ازدحام وخاصة في ساعات الذروة
النتائج
جيدة.. ساهمت بحل أزمة النقل الداخلي
مقبولة.. خففت من الازدحام وساعات الانتظار
سيئة.. لا زال هناك ازدحام وخاصة في ساعات الذروة