انتشار ظاهرة طلاق "كبار السن" في سورية

انتشار ظاهرة طلاق "كبار السن" في سورية

ذكر المستشار في شؤون الأسرة فهد سعد الدين في تصريحات لإذاعة محلية أن ظاهرة طلاق "كبار السن" بدأت تبرز مؤخراً في المجتمع السوري معتبراً أنها أشبه بـ "الكارثة"، مضيفاً أن هناك انتشاراً لهذه الحالات وأحياناً تصل مدة الزواج إلى "خمسين سنة"، ليقرر أحد الزوجين إنهاء الزواج رغم السنوات الطويلة التي عاشها الزوجان سوياً.

وأرجع سعد الدين أسباب "طلاق الكبار" لأمور عدة منها تصفية الحسابات، والاستقواء بالأولاد، وإهمال الزوجين لبعضهما، معتبراً أنه في السابق كان هناك تمسك أكبر بالأسرة وتقدير "للعشرة" والتزام أكبر بالمحافظة عليها، فيما الآن لم تعد هذه القيم موجودة، وفقاً لتصريحات سعد الدين للإذاعة.

 وكان قد كشف القاضي الشرعي في دمشق خالد جندية، عن ازدياد معدلات الطلاق في العاصمة، مرجعاً الأسباب إلى ارتفاع معدلات الفقر، الذي يؤثر في مستوى المعيشة وبالتالي ظهور المشكلات بين الزوجين كما أن عدم الانسجام الفكري والتفاهم بين الزوجين، هي أسباب أخرى قد تؤدي إلى الطلاق.

شارك برأيك .. لتكتمل الصورة


استطلاعات الرأي

يجب ان تختار خيار قبل ارسال التصويت
في ظل الظروف الحالية.. برأيكم ما هو السن المناسب للزواج بالنسبة للشباب في سورية؟
بين 25 و 30 سنة؟
من 30 الى 35 سنة؟
بين الـ 35 و الـ 40 عاماً
بعد الاربعين؟
النتائج
بين 25 و 30 سنة؟
من 30 الى 35 سنة؟
بين الـ 35 و الـ 40 عاماً
بعد الاربعين؟