تحليل اقتصادي

البنزين بتكلفة 600 ليرة سعر قياسي عالمي!

البنزين بتكلفة 600 ليرة سعر قياسي عالمي!

يبدو أنه لدى الحكومة خطة لرفع تدريجي للدعم عن المحروقات تحديداً، بدأتها بتقليص الدعم عن شريحة مالكي السيارات من السعات الكبيرة ولمن يملك أكثر من سيارة، وهنالك تقديرات أن من يملك أكثر من عقار قد لا يحصل على دعم... في آلية انتقائية لرفع الدعم عبر تصنيف من هم (أعلى دخلاً).

قفزات كبرى في أسعار الذهب  الغرام من 21 إلى قرابة 80 خلال عام!

قفزات كبرى في أسعار الذهب الغرام من 21 إلى قرابة 80 خلال عام!

وصل سعر غرام الذهب في سورية إلى قرابة 83 ألف ليرة مرتفعاً 12 ألف ليرة خلال يوم واحد، ومرتفعاً 12.5 ألف ليرة خلال أسبوعين بل ومرتفعاً خلال الأشهر الستة الماضية بنسبة فاقت 200% وحوالي 56 ألف ليرة زيادة في سعر الغرام من عيار 21.

الاقتصاد السوري هش قبل "كورونا" فماذا بعده؟

الاقتصاد السوري هش قبل "كورونا" فماذا بعده؟

قد يكون من الصواب أن نسمّي ما تتعرض له الاقتصادات العربية والعالمية بالاختبار القوي، فما سينجم عن »كورونا « أخطر بكثير مما نجم عن الحروب والكوارث، واستبعاد أضرار ذلك لا يعدو كونه نوعاً من التندّر الخاطئ. فالضرر الذي يصيب حجم الإنتاج وقوّة العمل كبير جداً لا يتوقف على منتج أو منطقة، إنما يتسع ليشمل كلّ شيء عدا مايختصّ بمحاربة الفيروس المستجد القاتل. ينذر صندوق النّقد الدولي بحدوث »أسوأ تراجع اقتصادي منذ الكساد العظيم « في ظل توقعات بتراجع النمو لهذا العام بنسبة % 3، وهو ما يُعدّ تغيّراً جذرياً واضحاً منذ تقرير آفاق الاقتصاد العالمي الأخير الصادر في كانون الثاني الفائت.

أين تُنفَق أموال كبرى الشركات الخاصة في سورية؟

أين تُنفَق أموال كبرى الشركات الخاصة في سورية؟

هناك الكثير من الاعتراضات على نمط الاستثمار الريعي غير المنتج الذي يمارسه بعض الاقتصاديين وأصحاب الأعمال في سورية، لدينا كم كبير من الشركات التي يغلب عليها الطابع الخدمي سريع الربح والذي لا يجري تدويره في مشاريع إنتاجية مستدامة لإغناء بيئة الاستثمار. والأسوأ أن هذه الشركات تتفنن في عمليات التهرب الضريبي وحرمان الخزينة العامة من حقوقها.

انخفاض فاتورة النفط 60% : نافذة ضيقة للوضع السوري فهل نضيعها؟!

انخفاض فاتورة النفط 60% : نافذة ضيقة للوضع السوري فهل نضيعها؟!

أسعار النفط العالمية في أدنى مستوياتها، وقد تراجعت أسعار نفط برنت من 60 دولار إلى أقل من 30$ للبرميل، ومع امتلاء الاحتياطيات العالمية فإن سفن النقل تبحث عن مشترين حتى وصلت الأسعار مع التخفيضات السعودية إلى قرابة 10-15$ للبرميل.

معاون وزير أسبق للمشهد: كثير من القطاعات المنتجة لن تستطيع العودة للعمل بعد "كورونا"

معاون وزير أسبق للمشهد: كثير من القطاعات المنتجة لن تستطيع العودة للعمل بعد "كورونا"

يرى كثير من الخبراء والاقتصاديون أن هناك فائدة إحصائيّة من أزمة كورونا ومن إيقاف الفعاليات الاقتصادية غير النظامية عن العمل، أو ما يمكن أن نسميه بالاقتصاد الأسود، فأرقام النّاتج المحلي الإجمالي "برأي الخبراء" و التي يصدرها المكتب المركزي للإحصاء تؤكّد أنّ هناك مساهمة غير مباشرة من هذا الاقتصاد غير المنظم، تتراوح هذه النسبة بين 25 إلى 30%، ولذلك فهو يعد إنتاجاً على الرغم من عدم قانونيّته.