مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في دمشق: الحرارة المرتفعة تسببت بتلف كميات كبيرة من المواد الغذائية ومنها اللحوم والبعض يتاجر بها

مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في دمشق: الحرارة المرتفعة تسببت بتلف كميات كبيرة من المواد الغذائية ومنها اللحوم والبعض يتاجر بها

المشهد أخبار محلية
صرح مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في دمشق، عدي الشبلي، بأنه تم وضع خطة عمل لمراقبة الأسواق قبل وخلال عيد الأضحى المبارك، يتم التركيز فيها على تنفيذ الحملات على أسواق الحلويات والألبسة بشكل رئيس، حيث يزداد الطلب عليها قبل حلول الأعياد، إضافة إلى حملات الرقابة الدورية على الأسواق لضبط حالات الغش والتلاعب بالأسعار، والتركيز على المواد مجهولة المصدر، والمواد المنتهية الصلاحية والتالفة، حيث تم التشديد على الدوريات لزيادة الرقابة على المواد الغذائية التالفة.

وأشار إلى أن زيادة الضبوط التموينية فيما يتعلق بالمواد الغذائية الفاسدة ومنها اللحوم، يعود بشكل رئيس للارتفاع الكبير في درجات الحرارة التي نشهدها مؤخراً، حيث أن هذا الارتفاع يؤثر سلباً في تخزين المواد الغذائية، ومنها اللحوم، ويتسبب بتلفها وتصبح غير صالحة للاستهلاك.

ويقوم البعض من ضعاف النفوس بالاتجار بهذه المواد الغذائية التالفة لتحقيق أرباح غير مشروعة، بدلاً من إتلافها، ولذلك تتركز حملات عناصر الرقابة التموينية لضبط هذه الحالات، ومنه تداول هذه المواد الغذائية التالفة، وخاصة اللحوم، كما يجري سحب عينات من الأسواق للسلع والمنتجات في الأسواق للتأكد من صلاحيتها ومطابقتها للمواصفات والقياسات.

وبالنسبة لما يتم تداوله عن وجود كميات فاسدة من الموز في الأسواق، فأوضح الشبلي أن الموز المتداول في الأسواق هو من النخب الأول والثاني والثالث والرابع، والزبون يعرف ما يشتريه كون الموز التالف يكون ظاهر بالعين المجردة ولا يمكن إخفاؤه، والصور المتداولة عبر صفحات الفيسبوك هي لكميات تالفة من المواد، وعناصر الرقابة التموينية تتواجد في كافة الأسواق للتأكد من عدم بيع مواد غذائية تالفة سواء كان للموز أو لأي سلعة أخرى.

الوطن

 


استطلاعات الرأي

يجب ان تختار خيار قبل ارسال التصويت
ما رأيك بتشكيلة الحكومة الجديدة؟
تشكيلة جيدة وتدعو للتفاؤل
كنا نتوقع تغيير حكومي جذري
تحتاج لبعض الوقت للحكم عليها
لا تحمل جديداً في الشكل أو في المضمون ومعظم طاقمها ساهم بشكل أو بآخر في الأزمة
النتائج
تشكيلة جيدة وتدعو للتفاؤل
كنا نتوقع تغيير حكومي جذري
تحتاج لبعض الوقت للحكم عليها
لا تحمل جديداً في الشكل أو في المضمون ومعظم طاقمها ساهم بشكل أو بآخر في الأزمة