مايكروسوفت تعتمد مشروع كروميوم المفتوح المصدر في تطوير متصفحها إيدج

مايكروسوفت تعتمد مشروع كروميوم المفتوح المصدر في تطوير متصفحها إيدج

المشهد - وكالات 

أعلنت شركة مايكروسوفت اليوم عن بعض التغيّرات الهامة جدًا والمتعلقة بمتصفّحها مايكروسوفت إيدج، حيث بدأت الشركة في إعادة بناء متصفحها ليعمل الآن على مشروع Chromium المفتوح المصدر بشكل رسمي، وهو نفس محرك الويب الذي يدعم متصفّح جوجل كروم لتكون هذه الخطوة كبيرة جدا من قبل مايكروسوفت بانضمامها إلى مجتمع المصادر المفتوحة.

وقال نائب رئيس ويندوز في شركة مايكروسوفت جو بلفيوري: "في النهاية نريد أن نجعل تجربة الويب أفضل،" واستكمل حديثه “سيختبر الأشخاص الذين يستخدمون متصفح إيدج تحسناً في توافق المتصفح مع جميع مواقع الويب، بالإضافة إلى ذلك لن تتغير العلامة التجارية للمتصفح"

 يعود السبب إلى تراجع الحصة السوقية لمتصفّح إيدج وبشكل كبير خلف متصفّح كروم، ومن المعروف أن هذه الخطوة لم تكن وليدة اللحظة، فمنذ عام تقريبا تُفكّر مايكروسوفت بها، فضلًا على أن المستخدمين بمختلف أنواعهم نادوا بأعلى أصواتهم بتحسين تجربة التصفّح على متصفح مايكروسوفت إيدج.

ومع هذه الخطوة أيضا سيكون المتصفّح قابلاً للتنزيل عبر كافة الإصدارات المدعومة من ويندوز، وهذا يعني تحديثه بشكل متكرر وأكثر من ذي قبل، بالتالي لن يكون مرتبطا بتحديث نظام ويندوز 10 بعد الآن.

وأعلنت مايكروسوفت عن نيتها إطلاق متصفّحها إيدج على نظام تشغيل ماك، مع الإشارة بعدم وجود موعد محدد لرؤية المتصفّح على ماك ولكن من المتوقع جدا أن يكون مع بداية العام المقبل.

أخيرا لم تشر مايكروسوفت للموعد المحدد لبدء العمل في تطوير متصفح إيدج على محرك Chromium المفتوح المصدر، ولكن بدون أدنى شك ستبدأ عمليات التحديث في أوائل العام المقبل.


استطلاعات الرأي

يجب ان تختار خيار قبل ارسال التصويت
مع ارتفاع الأسعار هل غيرت ولاءك للماركات التي تفضلها؟
أستمر بشراء الماركه التي أفضلها بالرغم من ارتفاع الأسعار
أستغني عنها وأشتري شبيهاً بسعر أرخص
الهدف تأمين المنتجات بغض النظر عن الماركات بسبب فقدانها من الأسواق
النتائج
أستمر بشراء الماركه التي أفضلها بالرغم من ارتفاع الأسعار
أستغني عنها وأشتري شبيهاً بسعر أرخص
الهدف تأمين المنتجات بغض النظر عن الماركات بسبب فقدانها من الأسواق