سليم صبري: جهزت قبري بيدي وحالة زوجتي ثناء دبسي الصحية صعبة جداً (فيديو)

سليم صبري: جهزت قبري بيدي وحالة زوجتي ثناء دبسي الصحية صعبة جداً (فيديو)

علق الممثل السوري سليم صبري على الجدل الذي أحدثته آخر صورة له والتي أظهرت تغيّر ملامحه كثيراً وتقدمه في السن.

وقال صبري إنه ضد فكرة تصغير الفنان لعمره عبر عمليات التجميل لأجل أخذ الدور الذي يناسب عمره.

وأكد أنه لا يقوم بأجراء أي تغيرات على شكله من أجل الحصول على أدوار في الأعمال الدرامية.

وقال الممثل السوري: “يلي عاجبوا يعطيني دور أهلاً فيه ويلي مو عاجبوا شكلي الله معو”.

سليم صبري جهز قبره بيده
وأشار إلى أنه لا يخاف من التقدم بالسن، مشيراً إلى أن الجزء الكبير من عمره قد مر وبقي القليل.

وأكد أنه لا يخاف من الموت لأنه قادم على الجميع قائلاً: “أهلاً وسهلاً بالموت، وكما ولدنا سنموت”.

كما وكشف أنه متصالح مع فكرة الموت إلى أبعد الحدود، حتى أنه قام بتجهيز قبره بنفسه ليدفن به.


سليم صبري
وعن وضعه المادي، قال إنه يعيش من خلال راتب النقابة التقاعدي بالإضافة إلى أجوره من الأعمال التي يشارك بها.

ورأى صبري أن على الفنان أن لا يتقاعد حتى لو لم يعد قادراً على التحرك، لأن التمثيل له علاقة بالإحساس أكثر من الحركة.

حالة ثناء دبسي الصحية
وتحدث عن الحالة الصحية لزوجته، كاشفاً عن مشاكل صحية تعاني منها في شبكية العين.

وأوضح الممثل السوري أن وزوجه ثناء دبسي متعبة صحيّاً وحالتها صعبة جداً.

وقال سليم صبري إنه عرض على الأطباء أن يقدم لها عينه لترى بها، إلا أن ذلك لا يمكن طبياً.


ثناء دبسي وسليم صبري
وأضاف أنه لا يمكن لإنسان أن يتمالك نفسه أمام رؤية من يحبها وهي تعاني من ضعف الرؤية.

كما أوضح أنه لا يمكن له تخيل العيس بدون زوجته الممثلة السورية، مشيراً إلى أنهما عاشا العمر معاً.

وختم حديثه أنه خلال سفره أو خروجه من المنزل من أجل العمل يبقى تفكيره معها، كما وصفها بـ “متلازمة الحياة”.

يذكر أن سليم صبري من مواليد دمشق عام 1941، وقد بدأ مسيرته الفنية من خلال السينما عبر فيلم خياط السيدات سنة 1969.

وصبري هو صاحب تاريخ حافل بالأعمال الفنية اللافتة وأبرز محبي الدراما المعاصرة إذ يفضلها عن النمط التراثي والتاريخي وفق لقاءاته.

 

شارك برأيك .. لتكتمل الصورة


آخر المقالات

استطلاعات الرأي

يجب ان تختار خيار قبل ارسال التصويت
هل تعتقد أن الوقت قد حان لبدء تطبيق الدفع الإلكتروني في سوريا؟
نعم، حان الوقت لبدء تطبيقه وفرضه فوراً وهو ضروري للاقتصاد
لا، يجب إعداد بنية تحتية تقنية ومن ثم البدء بفرضه
لا، غير جاهزين بالوضع الراهن نهائياً لتطبيق الدفع الإلكتروني
النتائج
نعم، حان الوقت لبدء تطبيقه وفرضه فوراً وهو ضروري للاقتصاد
لا، يجب إعداد بنية تحتية تقنية ومن ثم البدء بفرضه
لا، غير جاهزين بالوضع الراهن نهائياً لتطبيق الدفع الإلكتروني

الأكثر مشاهدة هذا الشهر