تصريحات نارية قبل مواجهة الغد.. تيتا: أعرف الكرة الاماراتية جيداً.. والسومة: لا بديل عن الفوز.. بينما مدرب الامارات مطمئن!

تصريحات نارية قبل مواجهة الغد.. تيتا: أعرف الكرة الاماراتية جيداً.. والسومة: لا بديل عن الفوز.. بينما مدرب الامارات مطمئن!

المشهد | متابعات

يلتقي منتخبا الإمارات وسوريا مساء غدٍ الخميس، على ستاد آل مكتوم بنادي النصر بدبي، ضمن المجموعة الأولى للمرحلة الثالثة من التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022.

ويدير المباراة طاقم تحكيم أوزبكي مكون من حكم الساحة إيلجيز تانتاشي، مع المساعدين أندريه تسابنكوف وتيمور جاينولين، والحكم الرابع أخرول ريسكولاييف.

وهناك معركة "حامية الوطيس" على المركز الثالث في المجموعة، والذي يحتله منتخب الإمارات، برصيد 6 نقاط، وبفارق 4 نقاط عن منتخب سوريا، والذي يحتل المركز الأخير في ترتيب المجموعة.

تيتا: أعرف المنتخب الاماراتي جيداً

وأكد تيتا فاليريو، مدرب منتخب سوريا، أن لاعبيه متحفزون لتقديم أداء قوي، وتحقيق نتيجة إيجابية أمام المنتخب الإماراتي غدًا الخميس، على ستاد آل مكتوم بدبي، ضمن الجولة السابعة للمجموعة الأولى للتصفيات الآسيوية المؤهلة إلى كأس العالم في قطر 2022.

وقال تيتا في المؤتمر الصحفي التقديمي: "أعرف الكرة الإماراتية منذ 11 عاما عندما دربت نادي الشارقة، وأرى الآن تطورا في المستوى والأداء التكتيكي للمنتخب الإماراتي، عن الفترة التي عملت فيها هناك".

وأضاف: "شعارنا في لقاء الغد، هو الخروج بنتيجة إيجابية مهما كانت الصعوبات، وليس أمامنا بديل عن ذلك للحفاظ على فرصتنا في التأهل إلى ملحق كأس العالم".

وعن المواجهة الأولى بين المنتخبين، والتي انتهت بالتعادل (1-1)، في التصفيات الحالية للمونديال، قال فاليريو: "لم أكن مع المنتخب السوري في المواجهة السابقة، وبالتالي لا أستطيع الحديث عنها".

واستطرد تيتا قائلا: "كنت موجودا مع المنتخب السوري، في المواجهة التي خسرناها (1-2)، في كأس العرب، وقدمنا فيها أداءً جيدا، لاعبو سوريا متحفزون لتقديم عرض قوي في دبي".

وأتم قائلا: "بكل تأكيد أتمنى فوز المنتخب السوري غدا، ولكني أؤمن أن الفريق الذي سيبذل جهدا أكبر، ويكون أكثر تركيزا داخل الملعب، سيكون قادرا على تحقيق الفوز".

كد عمر السومة، لاعب منتخب سوريا، جاهزية نسور قاسيون للقاء مضيفهم المنتخب الإماراتي غدًا الخميس، في الجولة السابعة للمجموعة الأولى من التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم في قطر 2022.

السومة: جاهزون للمواجهة

فيما قال السومة في المؤتمر الصحفي: "جميع اللاعبين جاهزون لمواجهة الغد، وليس لدينا أي حل بديل سوى الفوز في المباراة، للإبقاء على أملنا في التأهل لمونديال 2022".

وأضاف: "منتخب الإمارات ليس سهلا، ويمتلك عناصر جيدة، ونحن ندرك مدى صعوبة المهمة، وأتمنى أن نخوض مباراة الغد، وباقي مبارياتنا في التصفيات، بنفس الروح والأداء الذي بدأنا به مشوارنا في هذه التصفيات".

وأكمل السومة: "الكرة السورية تراجعت بشكل كبير خلال الفترة الماضية، بسبب التوقفات الطويلة والعديدة، لظروف فيروس كورونا، وأتمنى أن نتجاوز تلك المرحلة الصعبة، ونستعيد مستوانا، ومشاركتنا الخارجية القوية".

وأتم قائلا: "المعنويات مرتفعة لدى لاعبي المنتخب السوري، الكل جاهز للمباراة، وطموحنا العودة من دبي بالنقاط الثلاثة، لتكون بداية العودة للمسار الصحيح في التصفيات الآسيوية.

مدرب الامارات: كل الامور تصب في مصلحتنا

بدوره "بيرت فان مارفيك" المدير الفني لمنتخب الإمارات أكد ضرورة الفوز على المنتخب السوري غدا، لحجز المركز الثالث في المجموعة الأولى من تصفيات الحاسمة، المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022 في قطر.

ويعتقد المدرب الهولندي أن منتخب الإمارات في وضعية أفضل حاليا في التصفيات وأن كل الظروف تصب في صالح "الأبيض" لتحقيق الفوز على سوريا.

وقال في المؤتمر صحفي اليوم الأربعاء "رغم الغيابات، لدي ثقة كبيرة في اللاعبين المتواجدين في القائمة أمام سوريا. أدرك أن كل لاعب بالمنتخب الإماراتي يسعى لتقديم الأفضل، وإظهار شخصيته القوية في الملعب".

وعن غياب عدد كبير من اللاعبين المؤثرين خاصة في الهجوم، قال مارفيك: "ربما نواجه صعوبات في التسجيل في مباراة الغد، لكن ثقتي كبيرة في الفوز"

العيون على المركز الثالث

ويسعى "الأبيض" الإماراتي، إلى تعزيز موقعه في المركز الثالث المؤهل لخوض ملحق تصفيات المونديال.

ويعيش "الأبيض" ظروفا نفسية صعبة، وعلاقة غير طيبة مع جماهيره، بعد الخسارة من قطر (0-5)، في ربع النهائي كأس العرب خلال ديسمبر/كانون الأول الماضي، وهو ما زاد من تعقيد الأمور للفريق بقيادة المدرب الهولندي بيرت فان مارفيك.

وتحتاج الإمارات، إلى فوز يعيد الثقة، قبل قيام "الأبيض" برحلة إلى إيران في الجولة المقبلة، ويجعلها في وضع قوي قبل مبارياتها في الجولتين التاسعة والعاشرة أمام العراق وكوريا الجنوبية.

ويعني فوز منتخب الإمارات، الوصول إلى 9 نقاط، ما يدعم تواجده في المركز الثالث، خاصة حال تعثر منتخبي لبنان والعراق، حيث يشغلان المركزين الرابع والخامس برصيد 5 و4 نقاط على الترتيب

"نسور قاسيون" والفرصة الأخيرة

وفي المقابل، يحاول "نسور قاسيون"، التمسك بأمل البقاء في المنافسة على المركز الثالث حتى الجولة الأخيرة للتصفيات، وليس هناك طريقاً سوى العودة من دبي بالنقاط الثلاث، لتعطيل المنتخب الإماراتي والدخول في دائرة المنافسة.

وستكون أي نتيجة بخلاف الفوز، بمثابة الضربة القاضية لطموحات "نسور قاسيون" في البقاء بدائرة المنافسة على المركز الثالث، خاصة وأن الفريق تنتظره مواجهات قوية في الجولات الثلاثة المتبقية أمام كوريا الجنوبية ولبنان والعراق.

ورغم صعوبة الموقف الحالي ووجود بعض الغيابات في تشكيلة المنتخبين حالياً بسبب الإصابات، إلا أن هناك تمسكا من كلا الفريقين بأمل اجتياز المواجهات الثلاث المتبقية بنجاح، بداية من مواجهة الغد في دبي.

أما على الصعيد التاريخي لمواجهات المنتخبين، واللذين لعبا معاً للمرة الأولى عام 1979، وذلك عندما تعادلا (0-0)، ضمن المجموعة الأولى في التصفيات التأهيلية لكأس آسيا.

بينما فازت الإمارات (2-1)، في آخر مواجهة بين المنتخبين، وذلك يوم 30 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، ضمن بطولة كأس العرب التي أقيمت في العاصمة القطرية الدوحة.

وتحمل مواجهة المنتخبين غدا، الرقم 14 في تاريخ مبارياتهما معاً، حيث تواجها في 13 مباراة في جميع المسابقات، وفازت الإمارات في 6 مباريات، وسوريا في مباراتين، وتعادلا في 5 مباريات.

المصدر: موقع كوورة
 

شارك برأيك .. لتكتمل الصورة


استطلاعات الرأي

يجب ان تختار خيار قبل ارسال التصويت
التصويت على العمل الدرامي السوري الأبرز خلال الموسم الرمضاني الحالي:
مع وقف التنفيذ
كسر عضم
الفرسان الثلاثة
على قيد الحب
جوقة عزيزة
للموت ج2
الكندوش ج2
حارة القبة ج2
النتائج
مع وقف التنفيذ
كسر عضم
الفرسان الثلاثة
على قيد الحب
جوقة عزيزة
للموت ج2
الكندوش ج2
حارة القبة ج2