وسط حالة إقبال كبيرة .. لجان التسوية تستمر بعملها في مدينة "الميادين"

وسط حالة إقبال كبيرة .. لجان التسوية تستمر بعملها في مدينة "الميادين"

المشهد – مالك الجاسم
استمرت اللجان في مركز التسوية في مدينة "الميادين" بريف ديرالزور الشرقي، ولليوم الثامن على التوالي باستقبال الأشخاص الراغبين بتسوية أوضاعهم، وشهد المركز صباح اليوم إقبالاً كبيراً من أبناء القرى والبلدات وبخاصة من منطقة الجزيرة ضمن مناطق انتشار ميليشيات "قسد"، وبرغم كل العراقيل التي وضعتها هذه الميليشيات لإعاقة وصول الأشخاص باتجاه مركز التسوية من خلال الاستمرار بإغلاق معبر "الصالحية" البري شمال ديرالزور، ومداهمتها للمعابر النهرية بشكل يومي، إلا أن حالة الإقبال بقيت جيدة .
وعودة اللجان لمدينة "الميادين" جاءت بعد مطلب الأهالي في قرى وبلدات ريف "ديرالزور" كون هذه المدينة تتوسط الريف الشرقي للمحافظة، وقربها من المعابر النهرية من جهة منطقة الجزيرة .
وحسب المعلومات التي حصلنا عليها فقد تجاوز عدد من تمت تسوية وضعهم خلال السبعة أيام الماضية في مدينة الميادين خلال الجولة الثانية الألف وسبعمئة شخص، وما تزال اللجان تستقبل المزيد منهم.
وخلال حديثه لـ "المشهد" أكد "عبدالله الشلاش" من مركز المصالحة السوري - الروسي بأن هناك إقبالاً كبيراً باتجاه مركز التسوية في مدينة "الميادين" بريف ديرالزور الشرقي، واللجان مستمرة بعملها حتى الثاني من شهر كانون الأول القادم.
ونحث أبناءنا في منطقة الجزيرة على الانخراط في عملية التسوية، كونها عطاء كبير من قائد الوطن لأبناء المحافظة.
وتدخل التسوية يومها التاسع والثلاثين منذ انطلاقتها في الرابع عشر من شهر تشرين الثاني و بلغ عدد من تمت تسوية وضعهم في مدينة "الميادين" خلال الجولتين الأولى والثانية حوالي ستة آلاف شخص فيما بلغ عدد من تمت تسوية وضعهم منذ إنطلاقة عملية التسوية في الرابع عشر من شهر تشرين الثاني أكثر من 17 ألف، وما تزال اللجان تعمل على استقبال المزيد من الراغبين بتسوية أوضاعهم .

شارك برأيك .. لتكتمل الصورة


استطلاعات الرأي

يجب ان تختار خيار قبل ارسال التصويت
التصويت على العمل الدرامي السوري الأبرز خلال الموسم الرمضاني الحالي:
مع وقف التنفيذ
كسر عضم
الفرسان الثلاثة
على قيد الحب
جوقة عزيزة
للموت ج2
الكندوش ج2
حارة القبة ج2
النتائج
مع وقف التنفيذ
كسر عضم
الفرسان الثلاثة
على قيد الحب
جوقة عزيزة
للموت ج2
الكندوش ج2
حارة القبة ج2