بنسبة 19%: أسعار المواد الغذائية تسجل ارتفاعاً قياسياً في شهر آذار

بنسبة 19%: أسعار المواد الغذائية تسجل ارتفاعاً قياسياً في شهر آذار

(اضغط على الصورة لعرضها بحجمها الكامل)

 

ارتفعت أسعار الغذائيات بنسبة استثنائية جديدة خلال شهر، ووصلت في آذار 2021 إلى قرابة 19%... الخبز والحبوب والخضار واللحوم والمشروبات والزيوت والسكر وكل المواد ارتفعت دون استثناء، بينما استقرت فقط بعض أنواع الخضار المحلية واللحوم الحمراء التي لم تعد تجد من يشتريها.إذلم تنخفض أسعار أي سلعة غذائية حتى المستوردة منها رغم انخفاض سعر صرف الدولار في السوق بنسبة 17% تقريباً. 

ا لارتفاعات لا مقياس لها، والارتفاع غير متناسب فبعض المواد ارتفعت بمستوى استثنائي مثل الشاي، والحلاوة كمكون من مكونات الحلويات، وبعض الخضار المحلية كالبطاطا، إضافة لزيت الزيتون... وهي مكونات مستوردة ومنتجة محلياً والدولار ليس السبب بارتفاعها.  

وبالمجمل فإن الأسعار ارتفعت في شهر آذار بمعدل أعلى من ارتفاعها في شهر شباط عندما ارتفعت أسعار الغذائيات بنسبة تفوق 17% مقابل 18.85% في آذار. 

مؤشر المشهد لأسعار المكونات الغذائية الأساسية يرصد تغيرات المكوّنات، التي أتت على الشكل التالي: 

  • ارتفعت أسعار المكوّن الأول للخبز والحبوب بنسبة 9.4% وسطياً، وكان الارتفاع الأكبر في أسعار السمون بنسبة وصلت 36%، والحبوب المحلية مثل العدس بنسبة 1%... بينما ثبتت أسعار البرغل والرز، وارتفعت أسعار الخبز السياحي بنسبة 10%. 

  • ارتفعت أسعار المكوّن الثاني اللحوم والمنتجات الحيوانية بنسبة وسطية 15%: وكان الارتفاع الأعلى في أسعار الجبن ومنتجات الحليب بنسبة 40% تقريباً، بينما ارتفعت أسعار البيض بنسبة 15%، أما المواد الأعلى سعراً فد ثبتت أسعارها مثل لحم الفروج واللحوم الحمراء للعجل والغنم، وبالمقابل فإن الطون المستورد ارتفع بنسبة 32%. 

  • ارتفعت أسعار المكوّن الثالث الخضار والفواكه المحلية بنسبة 6.2%: وكان الارتفاع الأكبر في أسعار البطاطا إضافة إلى ارتفاع أسعار الموز، بينما ثبتت أسعار البندورة والخضار الموسمية الأخرى. 

  • ارتفعت أسعار المكوّن الرابع السكر والزيوت بنسبة 33.7%: إذ ارتفعت سعر الحلاوة بنسبة أعلى من ارتفاع السكر الذي ارتفعت 20%، وارتفعت أسعار زيت الزيتون بنسبة أعلى من أسعار الزيت النباتي الذي ارتفع بنسبة 33%. 

  • ارتفعت أسعار المكوّن الخامس المشروبات الأساسية المستوردة بنسبة 30% وسطياً: وقد جاء نتيجة ارتفاع كبير في أسعار الشاي، وارتفع نسبي في أسعار القهوة والمتة بنسبة فاقت 15% في كل منهما.

شارك برأيك .. لتكتمل الصورة


استطلاعات الرأي

يجب ان تختار خيار قبل ارسال التصويت
هل تفضل تنظيم الإعلانات والتسويق الإلكتروني على الإنترنت وصفحات التواصل الاجتماعي؟
نعم
كلا
ليس لدي رأي نهائي بالموضوع
النتائج
نعم
كلا
ليس لدي رأي نهائي بالموضوع