سفير سورية في بيلاروس لـ«المشهد» : نسعى لتعزيز التعاون الاقتصادي والفني والتجاري بين البلدين الصديقين .

سفير سورية في بيلاروس لـ«المشهد» : نسعى لتعزيز التعاون الاقتصادي والفني والتجاري بين البلدين الصديقين .

كشف سفير سورية لدى جمهورية بيلاروس "محمد العمراني" في تصريح خاص لموقع «المشهد أونلاين» عن وجود مباحثات مستمرة بين الجهات المعنية بالتعاون الاقتصادي والتجاري والفني في البلدين، من أجل التوصل إلى اتفاقيات وزيادة التبادل التجاري والاستثمارات، ومن المتوقع أن تتمخض نتائجها خلال اجتماعات الدورة الثامنة للجنة الحكومية المشتركة (السورية - البيلاروسية) للتعاون التجاري والاقتصادي والفني، والتي من المفترض عقدها هذا العام في العاصمة "مينسك"، بعد أن تعذر ذلك العام الفائت بسبب الظروف المتعلقة بانتشار جائحة كورونا .

ولفت السفير السوري في حديثه لموقع «المشهد أونلاين» إلى أن اجتماعات الدورة السابعة للجنة الحكومية المشتركة والتي عقدت في شهر آب عام 2019، تم خلالها التوصل إلى بروتوكول شامل وقعه الجانبان بالإضافة إلى أربع مذكرات تفاهم بين الجهات التالية :

- مذكرة تفاهم بين المؤسسة العامة للتجارة الخارجية، والمركز الوطني البيلاروسي للتسوق ودراسة الأسعار .

- مذكرة تفاهم بين الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون في سورية، والمؤسسة الوطنية البيلاروسية للإذاعة والتلفزيون .

- مذكرة تفاهم بين وزارة التعليم العالي السورية، والأكاديمية الوطنية البيلاروسية للعلوم .

- مذكرة تفاهم بين هيئة الاستثمار السورية، والهيئة الوطنية البيلاروسية للاستثمار والخصخصة .

كما تم التوقيع على برنامجين تنفيذيين يتعلقان بالتعاون الفني والعلمي في المجال الزراعي بين وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي، ووزارة الزراعة والأغذية البيلاروسية بالإضافة إلى التعاون في مجال الصحة الحيوانية، وتم ايضاً توقيع بروتوكول لتنفيذ خارطة الطريق للاتفاقية الموقعة بين وزارة الصحة السورية ونظيرتها البيلاروسية .

( تبادل البضائع بين البلدين عبر الموانئ )

بين السفير "العمراني" لموقع «المشهد أونلاين» أنه جرت بعض المناقشات في الماضي حول تبادل البضائع بين البلدين عبر موانئ دول أخرى مجاورة لبيلاروس، كونه ليست لديها موانئ مباشرة على البحر، بحيث يتم إيصال البضائع عبر السكك الحديدية إلى أحد موانئ الدول المجاورة، وتنقل بعد ذلك عبر البحر بين البلدين .

( معسكرات ترفيهية للأطفال السوريين )

أكد السفير السوري أن المركز البيلاروسي لرعاية الأطفال "زوبرونك"، وبمبادرة إنسانية من الرئيس البيلاروسي "ألكسندر لوكاشينكو" وبالتعاون بين الجانبين السوري والبيلاروسي، استضاف منذ العام 2017، ما يزيد عن 1000 طفل سوري من أبناء وبنات الشهداء، والأيتام، والمتفوقين في مجالي الرياضة والتعليم، وكذلك من أعضاء فريق الروبوت الوطني السوري، في معسكرات صحية وتعليمية للاستجمام وتحسين أوضاعهم الصحية، نتيجة معاناتهم من آثار الحرب الإرهابية المفروضة على سورية، بحيث تتم تغطية كافة التكاليف المتعلقة بالاستضافة والإقامة وبطاقات السفر وغيرها من قبل الجانب البيلاروسي .

وانطلاقاً من توجيهات السيد الرئيس بشار الأسد، بإيلاء أقصى درجات الاهتمام والعناية بالأطفال السوريين، بما في ذلك أبناء وبنات الشهداء، قمنا بزيارة المركز بتاريخ 19/1/2021، وعقد اجتماع مع مديرة المركز "ناديجدا غيناديفنا"، حيث تم بحث استمرار التعاون والاتفاق على إقامة المزيد من المعسكرات للأطفال السوريين بعد انتهاء جائحة كورونا .

وختم السفير "العمراني" حديثه لـ«المشهد أونلاين» بالتأكيد على أهمية العلاقات التي تجمع البلدين الصديقين، والرغبة الصادقة والمشتركة في تعزيزها بكافة المجالات، انطلاقاً من توجيهات رئيسي البلدين، مشيراً إلى أن البلدان يتبادلان الدعم على الساحة الدولية في مواجهة محاولات التدخل الخارجي في شؤونهما الداخلية عن طريق العديد من الوسائل الغير شرعية كالإرهاب والعقوبات والإجراءات الاقتصادية احادية الجانب، وغير ذلك من وسائل تتعارض مع مبدأ المساواة في العلاقات الدولية، وتخالف ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي والاعراف الدولية، وذلك حفاظاً على سيادتهما واستقلالهما وقرارهما الوطني المستقل .

شارك برأيك .. لتكتمل الصورة


استطلاعات الرأي

يجب ان تختار خيار قبل ارسال التصويت
هل تفضل تنظيم الإعلانات والتسويق الإلكتروني على الإنترنت وصفحات التواصل الاجتماعي؟
نعم
كلا
ليس لدي رأي نهائي بالموضوع
النتائج
نعم
كلا
ليس لدي رأي نهائي بالموضوع