الروائح الكريهة تغزو منطقة التجارة وبيان المحافظة غير دقيق

الروائح الكريهة تغزو منطقة التجارة وبيان المحافظة غير دقيق

دمشق-رامي سلوم

شكا سكان حي التجارة، انتشار الروائح الكريهة في منطقتهم، إضافة إلى انتشار الحشرات، والقوارض، بسبب تراكم الأوساخ في مجرى نهر (تورا) الذي يمر من المنطقة.

واستغرب سكان في المنطقة، إهمال المحافظة، لتلك الظاهرة، وترك بؤرة تلوث واسعة، تمر في قلب العاصمة، مشيرين إلى أنه خلال اليومين الأخيرين تم تجفيف النهر من المياه، ما أدى إلى زيادة انتشار الروائح الكريهة، بدلا من معالجتها.

وكانت محافظة دمشق نشرت على صفحتها على الفيس بوك يوم الثلاثاء الماضي الموافق 16 تموز، خبرا يشير إلى تنفيذ عمال ورشة الأنهر التابعة لمديرية الصيانة في محافظة دمشق، الأعمال الدورية الخاصة بتنظيف مجاري الأنهر التي تمر ضمن العاصمة.

وجاء في نص البيان، أن أعمال التنظيف شملت (نهر تورا المار في منطقة التجارة)، حيث تمت إزالة جميع الأوساخ المتراكمة في مجرى النهر، كما هو واضح في الصورة، وفقا لنص البيان، الغير دقيق على ما يبدو.

وطالب السكان المحافظة، بالتأكد من دقة عمل الورش المعنية، مشيرين أن عمليات التنظيف لم تتم تتم في منطقتهم، كما هو واضح في الصور التي التقطتها المشهد، والتي لا تزال على صورتها نفسها، حتى تاريخ كتابة هذا التقرير.

إضافة تعليق