هل تنجح وزارة النقل بتلافي الأخطاء السابقة من معرض دمشق الدولي؟

هل تنجح وزارة النقل بتلافي الأخطاء السابقة من معرض دمشق الدولي؟


المشهد – ريم غانم
مع اقتراب معرض دمشق الدولي بدورته الـ60 تختص كل وزارة بتحضيرات معينة ترافق فترة المعرض وماقبلها، ومن أبرز القطاعات المعنية هي وزارة النقل.
رشا دلال معاون مدير مكتب المتابعة المختصة بمعرض دمشق الدولي في وزارة النقل تحدثت للمشهد عن أبرز هذه التحضيرات وقالت:" تعد الوزارة المسؤولة عن نقل الزوار والمشاركين في المعرض بناء عليه قامت بالعديد من الإجراءات على كافة الأصعدة، فعلى المستوى الجوي تم تجهز مطار دمشق الدولي وصالة الركاب، أما السككي يتم إعادة تأهيل سكة القطار التي تم إنشائها العام الماضي من محطة القدم إلى داخل المعرض لتسهيل النقل واستيعاب أكبر عدد ممكن من الزوار،  بالإضافة الى تجهيز العربات ووضع برنامج نقل خاص لحركتها، كما تم البدء بتأهيل الطريق الى مطار دمشق الدولي وتجهيزه بالمسامير العاكسة والدهان الطرقي لضمان امان نقل المسافرين على الطريق.
وأضافت أن المعرض يشكل إضافة لوزارة النقل الى جانب أبعاده الاقتصادية والاجتماعية تتمثل بالمشاركة بالمشاريع التي يتم طرحها خلال فترة المعرض التي يتم طرحها كدليل استثماري لكافة الشركات الخاصة، لذا نهدف من خلال مشاركتنا ان نحقق تشاركية بين القطاع العام والخاص من خلال مشاريعنا في مختلف القطاعات البحرية والجوية والسككية.
مع كل هذه الاستعدادات ينتظر الزوار والمشاركين أن تتلافى هذه الدورة من المعرض أخطاء ومشاكل الدورة السابقة ليبقى محافظاً على ألق وأسم المعرض كما يليق به عبر تاريخه.

 

إضافة تعليق