وزير الإعلام السوري عماد سارة في حديث مع المشهد (فيديو)

وزير الإعلام السوري عماد سارة في حديث مع المشهد (فيديو)


دمشق -  المشهد - خاص

زارت مجلة "المشهد" وزير الاعلام السوري "عماد سارة" في مكتبه بمبنى الإذاعة والتلفزيون. وكانت دردشة عن شجون وشئون الإعلام السوري وعن دور الإعلام في سنوات الحرب والانتقادات الموجه للإعلام السوري والحريات الصحفية وظاهرة الإعلام والمنابر الإعلامية على وسائل التواصل الاجتماعي .

 خصّ الوزير مجلة "المشهد" وموقعها الإلكتروني، بحديث تناول فيه واقع الإعلام الراهن، ودور الإعلام السوري المقاوم في السنوات الماضية، والحريات الصحفية، والإعلام الإلكتروني، المستجد، الذي انتشر على نحو واسع فوضوي.

وأوضح "سارة" أن  وسائل التواصل الاجتماعي سلاح ذو حدين فهي خطيرة بالدرجة الأولى، وذات أهمية ثانياً، وبالتالي  استطاعت أن تتفوق على الإعلام التقليدي من حيث درجة التفاعل، وقدرة الوصول إلى شريحة واسعة من الجمهور على عكس الإعلام التقليدي الذي يسير باتجاه واحد، مبيناً نية الوزارة القيام بخطط مستقبلية من شأنها تنظيم هذا القطاع ، ليصبح أكثر فعالية في خدمة القضايا الاجتماعية وتعزيز روح المواطنة. بما ينعكس إيجاباً على التجارب الناضجة في هذا القطاع المهم والحيوي.

الانتقادات التي تُوجه إلى الإعلام الرسمي إحدى المحاور التي تحدث بها الوزير "عماد سارة" لمجلة "المشهد" قائلاً:" نحن ضد الضغط، ولدينا رغبة بأن يتحدث الجميع عن مواقع الخلل والأخطاء دون رادع، لكننا ضد الإساءة لأي أحد كان، فمهمة الإعلام هي تسليط الضوء على المشاكل والأخطاء في الجوانب كافة، وليس الانسياق وراء المعلومات والإشاعات المغرضة".

وأضاف "سارة" ينتقد كثيرون عمل الإعلام الرسمي بأنه لا توجد حريات، ونحن نقول أن الموضوع مرتبط بسنوات سابقة وطويلة اعتاد العاملون فيه على طريقة معينة في التعاطي مع الأخبار، فالخط الأحمر موجود بداخلهم ولسنا من رسم هذا الخط، في النهاية نحن لا نستطيع تأطير أي إعلامي فالهامش واسع والمساحة مفتوحة على أن تكون ضمن  سيادة الوطن

وشدد الوزير  على أن هناك تجارب صحفية وقضايا آثارتها وسائل الإعلام، أدت إلى تغييرات حكومية،ونبّهت إلى مواطن خلل في مناحٍ عدة.

 

إضافة تعليق